الثلاثاء, 15 يونيو, 2021
10:35 مساءً
  أخبار اليوم

قتلت نصف مليون شخص ولقبت بالمتوحشة.. (ماريا ماندل)

الأحد, 24 يناير, 2021
285
0

قبل 73 عامًا، رحلت عن العالم ماريا ماندل، أشهر سجانة في معسكر المعتقلات النازية،
أيام الحرب العالمية الثانية، بعدما تطوعت وهي في ريعان شبابها لتكن من أول مجموعة نساء يعملن في تلك المعسكرات.


لم تكن ماريا كغيرها من الفتيات آنذاك، رغم كون جمالها كان لافتًا بخصلات شعرها الشقراء وأنوثتها الطاغية، فضلًا عن شغفها بالموسيقى الكلاسيكية، إلا أنها كانت من أشهر السجانات.

ويتزامن اليوم 24 يناير، ذكرى وفاة ماريا ماندل، ويُقدم «هُن» أبرز المعلومات عنها خلال السطور التالية.

– ولدت ماريا ماندل، في 10 يناير عام 1912، في النمسا.

– من القيادات النسوية النازية في الوحدة الوقائية (SS).

-اعتلت المراكز المتقدمة في صفوف قيادات معسكر اعتقال اشويتز بيركناو وينسب إليها موت قرابة 500 ألف من النساء المعتقلات.


– كان يعرف عنها تفانيها في عملها وشدة ذكائها وقسوتها وتلذذها في اضطهاد المعتقلين.

لقبت بالمتوحشة وكانت تهتم بعازفات الموسيقى

– وكان المساجين يعرفونها بلقب «المتوحشة»، لاستمتاعها باقتياد النساء والأطفال إلى «غرف الغاز» ليتم إبادتهم.

– كان يعرف عنها شغفها بالموسيقى الكلاسيكية واهتمامها بعازفات الموسيقي بمعسكر «اشويتز» سئ الذكر.

– كانت تأمر الفرقة الموسيقي بالعزف عند اقتياد المساجين الجدد ليلقوا حتفهم، وكما كانت الفرقة الموسيقية تعزف عندما يتم انتقاء الضعاف من النساء والأطفال ليلقوا حتفهم في غرف الغاز.


كواليس إعدام ماريا ماندل

– في 10 اغسطس 1945 تم إلقاء القبض على ماريا مندل من قبل الجيش الأمريكي وفي نوفمبر 1946 تم تسليمها للحكومة البولندية، وفي نوفمبر من العام التالي بدأت محاكمة ماريا، في مدينة «كراكوف» البولندية.


– استمرت المحكمة بضعة أشهر من المداولات وقضت بإعدام المتهمة ماريا ماندل، شنقا عن دورها في اختيار النساء والأطفال ليساقوا إلى غرفة الغاز لإعدامهم، ولإسهامها مع الإطباء النازيين في ممارسة تجاربهم الطبية على المساجين وأخيرا لقسوتها المفرطة بحق المساجين.

–  تمتنفيذ حكم الإعدام في 24 يناير عام 1948، عن عمر ناهز 36 عامًا.

0 Comments

    اترك رد

    جميع الحقوق محفوظة © 2021لـ 24 ساعة نيوز